ويليان: “رحلت عن أرسنال لاني لم أكن سعيدََا هناك” 

صرح الجناح البرازيلي ويليان أن نادي أرسنال لم يكن موافقََا على رحيله، لكنه لم يكن سعيدًا في استاد الإمارات واختار إنهاء عقده المربح بحثًا عن “الفرح والسعادة والسلام”.

ووقع اللاعب البرازيلي الدولي عقدًا ممتدًا لمدة ثلاث سنوات مع أرسنال في صيف عام 2020، لكن الانتقال من تشيلسي سرعان ما تحول إلى كابوس.

وخسر النجم البرازيلي مكانه في خطط ميكيل أرتيتا وأصبح مانعًا لانتقادات الجماهير بسبب راتبه الضخم.

وعلى الرغم من بقاء عامين على عقده، اختار ويليان إنهاء عقده وختم العودة إلى البرازيل ، حيث انضم إلى كورينثيانز، وأصر الجناح على أنه كان قراره وحده بمغادرة شمال لندن ، مع حرص أرسنال على الاحتفاظ به للموسم المقبل.

وقال ويليان:”السنة التي قضيتها في أرسنال كانت معقدة بعض الشيء، أنا حقا لا أستطيع التكيف مع النادي، لم أكن سعيدًا هناك”

“لتوضيح الأمر أيضًا، لم يكن النادي هو الذي أرادني للرحيل، كنت أرغب في مغادرة النادي، عبرت عن شعوري، وقلت إنني لست سعيدًا”.

مقالات ذات صلة