محامي شيكابالا يعلن قبول استئناف قرار ايقافه

تم الغاء قرار وقف قائد الزمالك محمود عبد الرازق شيكابالا بعد قبول استئنافه أمام المحكمة.

وتوج الزمالك بلقب الدوري المصري الممتاز للمرة الثالثة عشر في تاريخ النادي.

ومع ذلك، كانت الاحتفالات باللقب بها بعض المناوشات، بسبب مشاجرة بين قائد الزمالك شيكابالا ورئيس الاتحاد المصري لكرة القدم أحمد مجاهد بعد صافرة النهاية.

وغضب شيكابالا من مجاهد لأنه لم يخبر السلطات بالسماح لبعض لاعبي الزمالك الذين كانوا خارج تشكيلة يوم المباراة، بدخول الملعب للاحتفال مع زملائهم.

وعلاوة على ذلك، شوهد شيكابالا بعد المباراة وهو يقود بعض زملائه في الفريق والمشجعين وهو يهتف بالشتائم للأهلي وجمهوره.

ولم يتعامل الاتحاد المصري لكرة القدم مع تصرفات اللاعب البالغ من العمر 35 عامًا باستخفاف حيث أعطوه سابقا ايقاف لمدة ثمانية أشهر وغرامة قدرها 500 ألف جنيه بسبب سوء السلوك.

ومع ذلك، تم قبول استئناف الزمالك ضد القرار ونتيجة لذلك تم تخفيض الايقاف إلى ثماني مباريات وانخفضت الغرامة إلى 250 ألف جنيه.

واستأنف شيكابالا مرة أخرى ضد القرار لأنه يعتقد أنه لا ينبغي إيقافه، ووفقًا لمحاميه تم قبول الاستئناف.

وبعد قبول الاستئناف، يجب على الاتحاد المصري إلغاء الايقاف وإسقاط غرامة سوء السلوك.

ويبدأ الزمالك مشواره في الدفاع عن لقبه يوم 26 أكتوبر في مواجهة إنبي.

مقالات ذات صلة